الاثنين، 13 فبراير 2012

كورتيزون





هي فتاة مصابة بمعدتها لذا اعطاها الأطباء عقار الكورتيزون
الكورتيزون يجعل النحيل ممتلئا وبشرته لامعة ويجعل الوجه جميلا مدورا وكذلك الشعر لامعا غزيرا

لم يكن يعرفها سابقا  ولكنه رآها ريانة ممتلئة تنضح نضارة ولكنه لم يكن يدري السبب
احبها لشكلها فقط
وتقدم لخطبتها وتزوجا
وبعد عام اوقف الأطباء علاجها بالكورتيزون فعادت نحيلة لكن هذه المرة مع بعض الترهلات بسبب ارتخاء الجلد
الكورتيزون الخادع الماكر

هي لم يكن لها ذنب فيما حدث هي مريضة تتعاطى علاجا ولعلها لا تدري ان السبب في امتلائها هو الكورتيزون ولعله ايضا لم يصارحها بسبب حبه لها وهو انه يحب نضارتها وامتلائها ولم ينظر الى روحها
هو الآن يفكر بأخرى بامراة أخرى ولكنه هذه المرة يقسم بأنه سيستجوبها أن كانت تتعاطى اية أدوية خصوصا الكورتيزون؟؟
أما تلك المتروكة ادركت ما يدور وها هي من جيد تتعاطى الكورتيزون دون داع  رغم ادراكها لضرره الخطير على الكلى والعظام كل هذا لتسترده ثانية

هو يقول ان العاقل لا يلدغ من الكورتيزون مرتين
ولكنه نسي نفسه ؟؟
نسي ان كان محتقنا بكورتيزون اخلاقي حين يتخلى بكل برود عنها لسبب لا يد لها به .


كثيرون نعاشرهم وقد تعاطوا حقنة كورتيزون في طباعهم لغرض ما ولكن بعد انتهاء الحاجة يعودون لحقيقتهم بل اسوأ بكثير

هناك 10 تعليقات:

كريمة سندي يقول...

قصة حقيقة في واقعها فقد أعرف فتاة تطلقت بسبب الكورتيزون ولها ابنة ولكن ماذا نقول لقلائل العقول بكرة لو هو مرض مين راح يوقف معاه كما تدين تدان

بسمة حلمي( القمرية) يقول...

تحية لك اختي كريمة
نعم هي قصص واقعية وفي الواقع ما هو اشد ايلاما من ذلك
شكرا لحضورك العذب يا رفيقة الحرف

حامل الجرة يقول...

قصة واقعية تعيشها المجتمعات الانسانية في كل زمان ومكان ...
الانسان يغتر بالمظهر وقد لا يقيم أي وزن للجوهر ، وهذه المسألة تحول أحيانا قفص الزوجية و نعيمها، الى جحيم لا يطاق ، لأن مشكلة المظهر أنه يزول بسرعة مع تقدم في السن ، او تعرض لحادثة أو شيء من ذلك القبيل ...
تحياتي

حامل الجرة يقول...

قصة واقعية تعيشها المجتمعات الانسانية في كل زمان ومكان ...
الانسان يغتر بالمظهر وقد لا يقيم أي وزن للجوهر ، وهذه المسألة تحول أحيانا قفص الزوجية و نعيمها، الى جحيم لا يطاق ، لأن مشكلة المظهر أنه يزول بسرعة مع تقدم في السن ، او تعرض لحادثة أو شيء من ذلك القبيل ...
تحياتي

بسمة حلمي( القمرية) يقول...

حامل الجرة
للاسف هو كما تقول كثيرون فقط يرتبطون من اجل المظهر ويهملون الروح مع ان الاساس هو التوازن في كل شيء
وفعلا وجهة نظرك صحيحة فشكل الانسان الخارجي يتغير
لك تحياتي

مجدى منصور يقول...

هل يستحق أن تقتل نفسها من أجله ؟؟
ولو كان ...كيف تفعل وهو يفكر بغيرها

بسمة حلمي( القمرية) يقول...

مجدي هي تحبه لانه زوجها ولا تريد فقده لذا هي تضحي بصحتها
في الشرق النساء مغلوبات على امرهن ولا يغرنك التعليم وتحرر المراة
شكرا لتعليقك

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا بسمة
قصة واقعية كثير يبحث عن الجمال فقط في الأنثى وحين تفقد جمالها يبحث عن أخرى ولكن حين يرتبط الكورتزيون بالاخلاص والطبع فـ البعض يحقن نفسه به لغرض ما حتى يبدو أكثر نظارة في خلقه وتعامله وماأن يصل لهدفه حتى تظهر نحالة ذلك الخلق لأنه للأسف لم يكن حقيقي "
؛؛
؛رائعة يابسمة
يسعدني أن أكون متابعه لركنك الرائع
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

بسمة حلمي( القمرية) يقول...

الجميلة ريماس
اسعدتني زيارتك واعجبني تعليقك ايما اعجاب
ويسعدني ايضا ان اكون من المتابعين لمدونتك الحالمة الناعمة
يا طفلة الحلم لقلبك سلام

ريبال بيهس يقول...

مساء الورد القمرية

تفاجأت بوجودك في مدونة الغالية ريماس فأهلاً بك في عالم بلوجر مع تمنياتي لك بالتوفيق ....

للأسف كان زواج مصلحة فانتهى بزوال هذه المصلحة وبقيت هي ضحية شهوة وحش لم يرى فيها إلا الجسد ....

قصة رائعة


تحياتي وإحترامي