الاثنين، 7 مايو 2012

الأغنية التراثية الأردنية -الحلقة الأولى


ملاحظة : اعددت هذا البحث ونشرته في مدونة نبض الاردن بتاريخ 18-1- 2011م حيث كنت احدى اعضاء المدونة


تمهيد



سنتحدث عن الغناء الأردني ونحن مدركين جيداً بأن هذا الإدراج لن يوفيه حقه ، فهذا يتطلب كتابا خاصاً ولكننا سنقدم شيئاً عن الأهزوجة الأردنية لأنها أحد الأشكال الأساسية في الغناء الأردني
 بداية تشكل الأغنية الأردنية عنصراً هاماً في ماضي ووجدان وكيان المواطن الأردني منذ مئات السنين ؛فهو يولد مولعا بالغناء ، ذواقا لأغنيته التي تواكبه منذ فجر صباه وحتى مماته ،ممارساً لها لها في مختلف المناسبات الإجتماعية والدينية والقومية
وعندما تدعو الحاجة النفسية لأن يعبر بها عن كيانه منفردا او في جماعة . وبشكل تلقائي وفي أي ،زمن وأي مكان مرفهاً بها عن نفسه وعن الآخرين ؛ يردد منها ما يعينه على مقتضيات حياته.
ولقد فرضت الظروف الجغرافية والتاريخية والاجتماعية المليئة بالمتغيرات والتاثيرات المتبادلة عبر مئات السنين على الأغنية الاردنية تنوعاً وثراءً أثّرا في النشاط الإبداعي والثقافي . وأضفى على الأغنية الأردنية خصائص واضحة وطابعاً مميزاً
ففي الجانب الجغرافي تميز الاردن بموقع المتوسط الهام بين عدة أقطار عربية في قارتي آسياوأفريقيا، ،كما تضم الاردن ايضا أنماطاً أقليمية متميزة منها الصحراوية والغورية والسهلية والجبلية والواحات
وقد اجتمعت في الأردن تيارات موسيقية محلية وعربية مختلفة ؛ فالغناء البدوي الأردني يشبه كثيراً غناء البوادي في الجزيرة العربية وبلاد الشام والعراق
أما المنطقة الشمالية في الأردن ( أربد والرمثا)فتشترك بنفس الحوض ا لموسيقي مع جنوب سوريا( درعا) وما يسمى سهل حوران
أن تاريخ الأردن  له خمسمائة ألف سنة قبل الميلاد  ؛حيث عاش على أرض الأردن العديد من الشعوب والممالك التي خلفت آثاراً لحضارت كثيرة على هذه الأرض اندثر بعضها ،واستمر بعضها الآخر حيث بنى الصيادون أماكن عبادتهم على شكل بيوت ، هرمية فمارسوا طقوسهم ورتلوا الأغاني  لآلهتهم عندما كانوا يقدمون لها الأضاحي ، ولا تزال بعض الصور التي تمثل بعض الفرق الموسيقية الصغيرة موجودة في آثار وقصور الأمويين في الاردن؛  منها صورة في قصر عمرة لعازفات على العود والدف والمزمار
وقد اشتهرت مدينتا الكرك والشوبك بالغناء  كما ذكر المؤرخ الدكتور يوسف غوانمة
وعندما قدم الامير عبد الله بن الحسين من الحجاز استقبله الشعب الاردني بالترحاب وبالأهازيج الوطنية الحماسية 
وتعتبر مناسبات الزواج والولادة والمواسم الزراعية والمناسبات الدينية من أهم العناصر المولدة للإبداعات الغنائية والموسيقية في المجتمع الاردني ؛ حيث يشترك جميع أبناء المجتمع صغاراً وكباراً رجالاً ونساءً في الرقص والغناء الذي يتناول موضوعات الحب والغزل والعقائد السياسية والمواسم الزراعية وغيرها بمختلف الاشكال الفردي والجماعي والرجالي والنسائي وبمرافقة موسيقية أحيانا من بعض الآلات الشعبية البدوية او الريفية مثل العود والربابة والطبلة والناي والمزمار البلدي الشبابة

ألوان الغناء الأردني

تكون الأردن من عده أقاليم وتسود في كل أقليم لهجة  لغوية وغنائية خاصة ؛فلهجة الجنوب وشرقه المتميزة بالبدوية تختلف عن لهجة الشمال المتميز بالريفية وعن أوسطة المتسمة بالمدنية
ويعتمد الغناء الأردني على اللهجات العامية فهو يصاغ بشكل نصوص شعرية شعبية زجليه وتحتوي أغاني الاردنيين الشعبية على ألوان أساسية ثلاث وهي:
 الغناء البدوي _2 الغناء الريفي_3 الغناء البحري
وسنشرح لكم بالتفصيل في هذا الجزء عن الأغنية البدوية الأردنية

 أولا  :الغناء البدوي

 الغناء البدوي هو أصل الغناء العربي ، وهو يخص أهل البادية  ،ويتميز الغناء البدوي بقلة الحليات والزخارف اللحنية أو الإيقاعية وامتداد بعض الاصوات طويلا ، وللغناء البدوي عده قوالب نذكر منها
1_
 قالب الحداء
ويرجع الحداء للغناء العربي القديم حيث كان الحادي ينشد ممتطياً ناقته، وقد أخذ قالب الحداء في الاردن شكل مقطوعات غنائية قصيرة غالباً ماتتكون من بيتين ولهما قافية واحدة تتغير بتغير المقاطع التي تعتمد على الإبداع الفوري عادة ومن أشهرها في الأردن
عريسنا زين الشباب زين الشباب عريسنا
عريسنا عنتر عبس عنتر عبس عريسنا

وعند وصول النسوة لبيت اهل العروس تغني قريبات العريس اللواتي يسمين فاردة:وسعلنا الساحة يا ابو العروس وسعلنا الساحة
 وطالبات الراحة احنا الصبايا طالبات الراحة
لا تقول نسيتك يا ابو محمد لا تقول نسيتك واول ما طريتك وانت المبدى اول ما طريتك
والبيوت بيوتي والفرح عندي والبيوت بيوتي والعدو يموتي وصديقي يفرح والعدو يموت
وبعد ان تخرج العروس من بيت اهلها تغني قريبات العريس:
وكثر الله خيركو يخلف عليكو كثر الله خيركو ما لقينا غيركوا درنا البوادي ما لقينا غيركو





2_
 قالب الهجيني
تسميته جاءت من الهجن أي الجمال وصغيرها هجين وهو أبن الناقة  ،والهجيني يؤدى فرديا أو من مجموعتين متساويتين ترددان ألحان الهجيني بالتناوب  بهدف تسلية النفس من متاعب العمل أومشاق السفر في المسافات الطويلة
وقد يغنى هذا القالب في مجالس البدو بشكل فردي بمصاحبة آلة الربابة او العود
 يا ربي يا جايب الغيَاب وتجيب للدار راعيها
وتجيب محمد كحيل العين يا جروح قلبي يداويها
يا صاحبي لاتعذرلي وأنا تعنيت عشانك
 وعن المنافيع قاهرني ومكثر الخير بلسانك
والله لهيجن واشد القاف على اللي تلامع ثناياها
 شك الذهب على الصدر مردوف وبربعة البيت تلقاها
  يا بنت والله شقيـــــتيني واكثر عذابي من اسبابك 
شوفتك على البعد ما تفيدِ لصــار ملتف بثيــابـــك
بعثت انا من الشرق مكتوب عدوانية والقلب رايدها
 ودفعت انا من المهر مليون وعيـــو عليها قرايبـــها
هنيال قلب ما هو مهموم هنيال قلـــب النــــداوية
 هي تصبح وتوازن الهدوم تضحك ولا عندهـــا نيــــة
 أصبح وامسي بحال الشوم ممنـــوع عن الزاد والـــمية
 اكلي وشربي غثا وهموم يا رب السما الطف بيه
 مثل الشمس ماضية ببنور شمس الضحى وزايدة شوية








يا ربي سلط على النسوان حتى العجايز تجازيهن
 ما جربن لوعه الهويان نسين عمير مضى بيهن
يا يمة شفت القمر بالبيت ومن السما مطرحه خالي
 واستغفر الله انا زليت كثر العشق غير احوالي
وطلعت انا من جبل عالي
 من ضيقة الصدر يا مفضي
 وربي بلاني بعريض اكتاف
 والزين ما جربه حظي




يا صاحبي لا تعاتبني عازلاتي زل القلم بالورق وش حال زلاتي
عشب الربيع له ليالي والهوا زيه والحب مثل المحاور لااستوى كيه
جابوا المحاور وقالوا يا فتي اتكيا وش ينفع الكي برا والوجع جوا
يا صاحبي لا تعاتبني عازلاتي زل القلم بالورق وش حال زلاتي
يا ابو عيون من الغزلان سارقهن سبحانك يا ربنا كيف انت خالقهن
لابني على العين خيمة وانطر المية خوفي من ابو عين سودا يقلب النية
يا نازل البير دونك دلونا دونك قلبي يحبك واهلي ما يريدونك
يا نازل البير البير واسقني بحفناتك وانا ما صيدي شرب صيدي محاكاتك
مريت عن دارهم بيدي قدح رايب يا دمع عني على حيطانهم ذايب
مريت عن دارهم لا ابغم ولا اتكلم  يا دمع عني على حيطانهم علم
والبيت يلل انبنى رنت فناجيله شيخ بلا عزوته قلت مراجيله
مديت حبل جديد واصبح خلق ذايب واوعى تمرجح تقع بحبال الانذال

 3_
 قالب الشروقي
قالب الشروقي من ألوان الغنائية الحرة التي لا تلتزم بضرب إيقاعي محدد ،مصدره شرق الأردن حيث البادية ويعتمد في أدائه على الارتجال وهو أشبه بالموال الشعبي أو العتابا من حيث الارتجال حسب مزاج الشاعر المغني له ومن أشهر نماذج الشروقي ما غناه عبده موسى

يا مرحبا يا هلا منين الركب من وين؟
أقبل علينا الضحى، يا زينة اقباله
حنا ذعارة العدا طلابة للدين
والجور ما يقبله إلا الردي خاله

خوض المعارك لنا من يومنا صلفين
والهاشمي ظلّنا والروح فدوى له
والثار كاراٌ لنا يا ثارنا بثارين
يا غاصبا حقنا لا بد ما نناله

نزحف على اللي بغى وخان العهد والدين
وندوس عاللي بغى ونجزيه بافعاله
حيهم نشامى الوطن حيهم جنود حسين
ربع الكفافي الحمر والعقل مياله

يا مقنعه بالنيا كفي دموع العين
كفي دموع الأسى عالخد سيّاله
يمكن نشامى لفوا وتبشّري يا زين
عقبان فوق الهجن وأسود خياله

شدوا البنادق حرب رشاشها صفين
ومدرعاتٍ شهب نيران قتاله
ما دافع ولا بادرني على الجالين
صلي القنابل رعد وضروب شعاله

حيهم نشامى الوطن حيهم جنود حسين
ربع الكفافي الحمر والعقل ميّاله
ونسور جو السما متلفعه بالغيم
تخوي على المعتدي للموت شياله

تخوي على المعتدي مخلابها بحدين
ما ذاق طعم السلامه من وطى بجاله

أسود صباح العدا يوم عليهم شين
وغبار يعمي ضعيف القلب عن حاله
من كل دبابة أمّات جنزيرين
تهدر هدير البحر عالقوم صياله

وفهود بين الحفر تهجم على الرجلين
قناصةً للعدا ونمور جوالة
حيهم نشامى الوطن حيهم جنود حسين
ربع الكفافي الحمر والعقل مياله


_4 
قالب القصيد ( السامر
 
يتألف هذا القالب من قصيدة غنائية ذات نمط محدد تغنى من قبل شاعر محترف يسمى القاصود ،ويساعده في الغناء مجموعة الحضور من خلال قيامهم بدور الرديدة
وعادة تبدأ الأغنية بالصلاة على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم
ثم ينتقل المغني إلى مدح المحتفى بهم يلي ذلك غزل رقيق في وصف الحاشي ( وهي المرأة ترقص بالسيف وسط حلقة السامر) والتي يكون رقصها بحركات رشيقة وسريعة ، ويختتم القاصود الغناء بالصلاة على النبي محمد عليه السلام ، ثم تزداد سرعة الحركات الايقاعية والتصفيق المرافق للاداء منذ البداية على الوحدة الايقاعية وتزداد السرعه رويدا رويدا حتى تبلغ ذروتها في المقطع الاخير المسمى الدحية الذي يؤدى بأسلوب انشادي
ومثال على قالب القصيد السامر:
القاصود: اول ما نبدي ونقول صلوا ع طه الرسول
المجموعة: هلا هلا بك يا هلا    لا يا حليفي يا ولد
القاصود: لولا معزبنا ما جينا ولا قطعنا وادينا
الله يمسيكم بالخير ضيوف مع محلية
المجموعة: هلا هلا بك يا هلا    لا يا حليفي يا ولد
القاصود: يا هيل الفرح الجديدي  ريته مبروك وسعيدي
المجموعة: هلا هلا بك يا هلا    لا يا حليفي يا ولد
القاصود: الراقة يا الربع راقة يا ما احلى لم الرفاقة
المجموعة: هلا هلا بك يا هلا    لا يا حليفي يا ولد

يتبع الحلقة الثانية 


هناك 6 تعليقات:

كريمة سندي يقول...

في الحقيقة الأغاني التراثية لها نكهة مختلفة ومميزة وهي تحكي تاريخ بلد أو مدينة بأكملها .. كما تدل على تمسكهم بعاداتهم وتقاليدهم رغم العولمة الحاصلة

وقد زرت جامعة الكرك قبل خمس سنوات وقابلت أحد الأساتذة فيها ولكن مع الأسف لم يسعني الوقت للتنزه فيها ..

المهم أني سعدتي بهذه المعلومات التراثية العبقة من تاريخنا الأصيل

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا بسومه
ويبقى تراث الاردن زاخر ومتنز بالجمال
والاغاني التراثية تتميز بالجمال والأصاله "
؛؛
؛
مقال رائع
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

ahmed said يقول...

مساء المكان وما حوى :

" بسمة "

::::

ويبقى تراثنا العربي در ثمين
كالنيروز و الفيروز !
وتبقى الأردن مهد الجمـال
والرقة والأصالة ،
مقالية رائعة اجدتِ فيها
الوصف و التفصيل
سعيد كوني هنا ،
تحيتي و تقديري .


أحمــ سعيـد ــد

بسمة حلمي( القمرية) يقول...

الاخت العزيزة الاستاذة كريمة سندي
نعم الاغاني تعبر عن روح الانسان وروح المكان
بالاغاني الشعبية صاغوا افراحهم ومتاعبهم حتى وطنيتهم ايضا وللاسف لم يعد اليوم اهتمام بالاغاني الشعبية اضحى كل شيء معلبا جاهزا
في زيارتك القادمة لجامعة الكرك زوري بقية الجامعات فهناك الجامعة الاردنية ام الجامعات الاردنية
لك كل محبة وتقدير

بسمة حلمي( القمرية) يقول...

ريماس الحبيبة
كم يسعدني مرورك وتعليقك ايتها الجميلة يا طفلة الحلم
شكرا لمرورك الاسر غاليتي
باقة من زهر الياسمين لروحك النقية

بسمة حلمي( القمرية) يقول...

الاستاذ احم سعيد وانا اكثر سعادة لانك تزور مدونتي وتقرأ ما اكتبه وتترك بصمة رائعة لا تشبهها بصمة اخرى
واقولها باننا بدون تراث نضحي بلا هوية مميزة

لك مني كل الامنيات الطيبة